اخبار الرياضة

عدو الامس صديق اليوم

بعد سنوات من الصراع والمنافسة القوية بين الارجنتيني ليونيل ميسي
وقائد كتيبة مدريد السابق الاسباني سيرجيو راموس،

والمعارك الطاحنة بين الكتيبتين واللحظات اللتي تحبس الانفاس
والتدخلات العنيفة بينهم داخل ارضية الملعب،

اليوم نراهم سوياً يدافعون عن شعار النادي الباريسي بعد التعاقد معهم بعقد حر
بل ان راموس فاجئ الجميع حيث قال ‘‘ ان كان ميسي وعائلته سئم من الفندق
يمكنهم الانتقال  للعيش معي في منزلي‘‘

وكأن راموس وميسي يخبروننا بأن كرة القدم لا يوجد فيها شيئ محال
وان الندية اللتي تحدث داخل المستطيل الخضر لا تؤثر على علاقاتهم خارج ارض الملعب

لذلك استمتعو بكرة القدم من دون تعصب افرح ان انتصر فريقك واحزن لخسارته
لكن لا تدع للحقد والتعصب مكان في قلبك،

راموس اللذي لطالما طرد بسبب ميسي وبسبب تدخلاته العنيفه ضده سيدافع عنه بالموسم المقبل
راموس اللذي اجزم الكثير بأنه لن يرتدي قميص نادي غير الريال وكذلك ميسي مع برشلونة،

اليوم نراهم يمثلون نادي اخر مابقي للجمهور والعشاق هو فقط ذكريات جميلة منهم
استمتع بنجمك المفضل وناديك المفضل دون تعصب قبل ان يعتزل او يغادر النادي،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *